سوريا

دي ميستورا: "ينبغي عمل المزيد" لتشكيل اللجنة الدستورية السورية

أعلن المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا "ستيفان دي ميستورا"، أمس الثلاثاء، عقب محادثات مع (روسيا وإيران وتركيا) إنه لا يزال (ينبغي عمل المزيد) في الجهود الماراثونية لضمان تشكيل لجنة دستورية متوازنة وشاملة وجديرة بالثقة.
وأضاف دي ميستورا في مؤتمر صحفي نقلته وكالة رويترز، أنه سيرفع تقريرا إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الأربعاء، وإلى مجلس الأمن يوم الخميس، وأنه يتوقع أن يستكمل خليفته كير بيدرسن عمله ابتداءاً من السابع من يناير كانون الثاني.
وتابع القول: "ينبغي بذل المزيد من الجهد، لكننا نقدر بالتأكيد العمل المكثف الذي تم إنجازه".
ويسعى دي مستورا إلى تشكيل لجنة لصياغة دستور جديد لسوريا، تتألف من 150 شخصاً، 50 من النظام، و50 من المعارضة، و50 من ممثلي المجتمع المدني تختارهم الأمم المتحدة، الأمر الذي يرفضه نظام الأسد بدمشق، وسيخلف دي ميستورا، الدبلوماسي النرويجي غير بيدرسن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى