سوريا

دي ميستوا ينتقد المعارضة والأخيرة ترد

قال المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أمس الخميس، "إن المعارضة لابد أن تدرك أنها لم تربح الحرب، والأسد لابد أن لايتحدث عن انتصار".

وأضاف خلال مؤتمر صحفي عقده في جنيف "أعرف أنكم تسمعون عبارات العملية السياسية كثيراً، لكن هل ستكون الحكومة السورية مستعدة للمفاوضات بعد السيطرة على دير الزور والرقة أم أنها ستكتفي برفع راية النصر؟".
من جانبه، علق المنسق العام للهيئة العليا للتفاوض على تصريحات دي ميستورا وقال "مرة بعد أخرى يورط دي ميستورا نفسه بتصريحات غير مدروسة، تعزز دعوتنا لطرح أممي جديد إزاء القضية السورية".
وتابع حجاب "تصريحات دي ميستورا تعكس هزيمة الوساطة الأممية في إنقاذ قرارات مجلس الأمن واحترام التزاماتها أمام المجتمع الدولي، مشدداً على أن الثورة السورية ماضية والمهزوم هو من فقد الشرعية والسيادة".
في المقابل، قال كبير المفاوضين في الهيئة، محمد صبرا "إن تنظيم الدولة اسُتخدم لإيجاد شرعية أخلاقية لمن يقاتلونه مثلما فعل نظام الأسد في دير الزور".
وذكر في حديث لصحيفة النهار اللبنانية "أنه لا يختلف اثنان على أن نظام الأسد وبمساعدة مباشرة من روسيا وإيران استطاع أن يستعيد أجزاء واسعة من الأراضي".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى