دولي

دول تبارك لميليشيا "قسد" سيطرتها على الرقة

باركت عدة دول سيطرة ميليشيا "قسد" على مدينة الرقة بشكل كامل بعد طرد تنظيم الدولة "داعش" منها.

وجاءت هذه المباركات من البحرين والسعودية والإمارات وروسيا.
وقال مسؤول في وزارة الخارجية السعودية: "إن تطهير الرقة خطوة مهمة في مجال محاربة الإرهاب".
أما البحرين فأعربت وزارة الخارجية البحرينية عن "تطلع البحرين لمواجهة الجهود الرامية للتوصل لحل سياسي بسوريا، واعتبرت السيطرة على الرقة إنجاز مهم في الطريق نحو محاربة الإرهاب والقضاء على التنظيمات الإرهابية".
بينما صرحت وزارة الخارجية الإماراتية: "أن موقف الإمارات ثابت من التطرف والإرهاب الذي تدينه بجميع أشكاله وصوره ودعت إلى تجفيف منابعه".
وأضافت "نعرف عن دعمنا للتقدم الحاسم والواضح في طريق القضاء على تنظيم الدولة داعش، والذي يعد خطوة رئيسية ضمن الجهود القائمة لدحر الإرهاب".
وصرح الرئيس الأمريكي، ترامب "أن سقوط الرقة هو تقدم حاسم في الحملة العالمية على التنظيم ونهاية التنظيم باتت وشيكة".
في المقابل، حذرت تركيا من أن تسليم الرقة لميليشيا "قسد" قد يشعل حرباً عرقية.
وكانت ميليشيا "قسد" أعلنت عن سيطرتها على الرقة، الأسبوع الفائت، كما أعلنت عن سيطرتها على حقل العمر النفطي في دير الزور.
وتحولت مدينة الرقة إلى ركام بسبب القصف الجوي المكثف الذين شنه طيران التحالف الدولي على أحياء المدينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى