دولي

دعوات لفرض عقوبات على النظام بسوريا

دعت بريطانيا، مجلس الأمن الدولي على فرض عقوبات على سوريا بعد أن صدر تقرير من اللجنة الأممية بخصوص الهجوم الكيماوي على خان شيخون بريف إدلب.

وقال السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة، ماثيو رايكروفت: "لابد من صياغة مشروع قرار تحت الفصل السابع لضمان مساءلة النظام عن تنفيذ هجوم خان شيخون".
وأضاف "أن الرد الدولي الحازم أساسي الآن لمحاسبة المسؤولين عن هجوم خان شيخون، 
من جانبها، أكدت اللجنة الأممية أن "قوات النظام ألقت قنبلة على البلدة ما أدى إلى استشهاد 87 مدنياً ثلثهم أطفال".
من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية، هيذر نويرت: "إن تجاهل النظام الصارخ للقواعد والمعايير الدولية يجب أن يقابل بالإدانة والمساءلة من جميع أعضاء المجتمع الدولي".
وتابع "أن تقرير لجنة التحقيق المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيماوية والذي حمل النظام المسؤولية عن الهجوم الكيماوي على خان شيخون، يؤكد بشكل قاطع مع ما أعلنته الولايات المتحدة وكثيرون في المجتمع الدولي علناً أن النظام هو من نفذ الهجوم". 
في المقابل، قال السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة، فرانسوا دولاتر: "إن الأولوية الآن هي لإعادة التوافق في مجلس الأمن حول كيفية التعامل مع استخدام النظام للغازات السامة المحظورة خلال ست سنوات من الحرب".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى