منوعات

درجات الحرارة تصل لأعلى معدلاتها في الشرق الأوسط

تشهد بلدان الشرق الأوسط ارتفاعا كبيرا في درجات الحرارة مع حلول صيف 2015، ووصلت درجاتها في بعض البلدان  لمعدلات قياسية فاقت الـ 72 درجة مئوية.

سوريا كانت من بين الدول الأقل تأثراً بموجة الحر هذه التي أصابت دول الشرق أوسطية، حيث لم تتخطى درجة الحرارة في وقت الذروة الخمسين درجة مئوية، إلا أن علماء الأرصاد السوريين أوضحوا أن صيف هذا العام كان الأكثر حراً إذا ما قورن بالأعوام السابقة.

الحكومة العراقية أعلنت عن عطلة رسمية في جميع دوائر الدولة، وأوصت الحكومة المواطنين بشرب كميات كبيرة من المياه وعدم الاقتراب من الشمس في أوقات الذروة لعدم تعرضهم لضربة شمس. 
وفي سياق متصل لقي اثنان وخمسون طفلًا من اللاجئين العراقيين مصرعهم نتيجة هذه الموجة، حسب ما أورد موقع الجزيرة نت.

إيران كان لها النصيب الأكبر من هذه الموجة فقد وصلت الحرارة  ببعض المناطق داخل إيران إلى 72 درجة مئوية وهي من أعلى درجات الحرارة المسجلة.

 علماء عزوا سبب هذا الارتفاع الكبير في درجات الحرارة بالكرة الأرضية إلى الغازات الدفيئة التي تنبعث من محطات الكهرباء الحرارية والحرائق والأبقار وغيرها، ما أدى لارتفاع في درجات الحرارة وذوبان الجليد القطبي”مرآة الأرض”، الذي يعكس أكبر قدر من أشعة الشمس الساقطة على الأرض إلى الفضاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى