سوريا

دراجات اسعاف تدخل الخدمة في إدلب

ابتكرت منظمة “Viomis aid” فيوميس إيد الدنيماركية دراجة إسعاف نارية قادرة على العبور بين الأزقة الضيقة في المناطق التي يمكن أن تتعرض للقصف، وذلك لسرعة وسهولة وصولها إلى المناطق التي من المفترض أن تستهدف مقارنة بسيارات الاسعاف الاعتيادية.

والفكرة جاءت من خلال الصعوبات التي يواجهها المسعفين عند حدوث قصف يستهدف منازل المدنيين في الحارات السكنية والأزقة الضيقة، حيث كانوا يواجهون صعوبة كبيرة في الوصول لمكان القصف بسبب ضيق المساحات والأنفاض المتراكمة فقاموا بإعداد هذه الدراجة لتتلائم مع الظروف المحيطة.

وتم تدريب العديد من الأشخاص لقيادة هذه العربات الاسعافية وتنفيذ المهام الموكلة إليهم في حال حدوث قصف وطريقة الاعتناد  بالجرحى من خلالها.

وعانت المدن والقرى السورية الخاضعة لسيطرة الثوار خلال السنوات الماضية من ضعف القدرات الاسعافية، خصوصاً في حال ازياد حدة الهجمات الجوية، ومن المفترض أن تساعد الدراجات النارية في سرعة نقل الجرحى والمصابين في حال حدوث أي تصعيد من قبل قوات النظام، حيث دخلت هذه المنظومة فعلياً بالخدمة في الشمال السوري المحرر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى