دولي

"دبلوماسي إيراني" يكشف ماهية القوات الإيرانية في سوريا

قال دبلوماسي إيراني، اليوم الخميس، أن الميليشيات الإيرانية المتواجدة في سوريا تتحرك تحت ظل القوات الروسية أكثر من كونها لاعبا مستقلا في المنطقة.

جاء ذلك على لسان الرئيس السابق لإدارة غرب آسيا في وزارة الخارجية الإيرانية "قاسم محبعلي"
في مقابلة مع وكالة «ايلنا» الإيرانية، قوله: "لو كانت لدى إيران علاقات أفضل مع الدول العربية والاتحاد الأوروبي وتيارات المعارضة لنظام الأسد لاستطاعت أن تؤدي دورا مختلفا في سوريا".

وأشار "محبعلي" مقارنا بين دور كل من إيران وتركيا وروسيا في سوريا: قائلا: "غالب علاقات إيران في سوريا مع حكومة الأسد، مشيرا ان الحكومة الإيرانية لم تستطيع تكون علاقات مع فصائل المعارضة السورية" على حد قوله.

وأضاف إلى ان روسيا استطاعت من تكوين علاقات واسعة مع حكومة الأسد والمعارضة السورية معا.

يشار الى أن إيران ما زالت تمد نظام الأسد بكافة أسباب الحياة والاستمرار، فإن ثبات واستقرار الأسد لم يعد أولويتها الأولى، فقد أصبح السعي لخلق وتشكيل مليشيات عسكرية محلية وقوية قادرة على حماية مصالحها هي الأولوية العليا لإيران، بغض النظر عن اسم الحاكم القابع في دمشق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى