سوريا

خلايا داعش تنشط في الشمال السوري

قالت وكالة إباء التابعة لهيئة تحرير الشام اليوم الأحد أنّ انتحارياً فجّر نفسه بالقرب من اجتماع لقيادات من هيئة تحرير الشام ووجهاء العشائر وقيادات من حركة أحرار الشام الإسلامية في قرية "النجار" في منطقة جبل الحص بريف حلب الجنوبي.

وذكر ناشطون أنّ العناصر الأمنية التي كانت متواجدة بالقرب من مقر الاجتماع كشفوا الانتحاري قبل دخوله إلى قاعة الاجتماع، ما أجبر الأخير على تفجير نفسه خارج القاعة مخلفاً 3 شهداء من العناصر الأمنية، فيما أصيب اخرين بجروح متفاوتة.

وأكّدت وكالة إباء التابعة لهيئة تحرير الشام أن الانتحاري هو من عناصر تنظيم الدولة (داعش) حيث يعتبر التنظيم هو الوحيد الذي يستخدم انتحاريين يحملون أحزمة ناسفة لاستهداف التجمعات المدنية واجتماعات على مستوى قيادات في الجيش السوري الحر وهيئة تحرير الشام.

وكانت هيئة تحرير الشام قد أطلقت حملة أمنية لملاحقة الخلايا التابعة لتنظيم الدولة (داعش) في إدلب وريفها، وتمكنت من اعتقال ما يقارب الـ120 عنصراً من خلايا التنظيم من بينهم قيادات لداعش في الشمال السوري، إلاّ أن التفجيرات مازالت تستهدف مدينة إدلب وريفها وريف مدينة حلب الشمالي حتى اللحظة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى