سوريا

خسائر فادحة لقوات النظام في الغوطة الشرقية خلال شهر من المعارك

أصدرت قيادة الأركان في جيش الإسلام العامل في الغوطة الشرقية بياناً اليوم السبت، وضح من خلاله الهجمة الشرسة التي تشنها قوات النظام والمليشيات الموالية له على المواقع الخاضعة لسيطرة الثوار في المنطقة.
 
وقال البيان أن الحملة العسكرية التي تشنها قوات النظام والمليشيات الموالية له وبدعم من الطيران الحربي الروسي أصيبت بالفشل بالرغم من استخدامهم جميع أنواع الأسلحة بما فيها المحرمة دولياً وكذلك سياسة الأرض المحروقة، وتعرض البيان أنّ الثوار اضطروا إلى الانحياز في بعض المناطق في حوش الضواهرة وفوج النقل 247 في الشيفونية على اعتبار أن تلك المناطق مكشوفة أمام القصف الجوي والصاروخي.
 
وذكر البيان الثوار أردوا خلال شهر من المعارك 459 عنصراً من قوات النظام بينهم ضباط برتب رفيعة، بالإضافة لأسر 14 عنصراً، وتدمير 5 دبابات وإعطاب 5 اخريات، وتدمير عربتي "بي أم بي" واعتنام دبابة وأكثر من 100 قطعة عسكرية متنوعة وذخائر.
 
ووعد الثوار كما جاء في البيان قوات النظام والمليشيات الموالية له بمزيد من الخسائر في الغوطة الشرقية بريف دمشق، وطمأن أهالي الغوطة أنّ الثوار سيدافعون عنها حتى رد العدوان.
 
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى