سوريا

خدمات إدلب تصدر قراراً بعدم التعرض للإعلاميين

قررت الإدارة المدنية للخدمات في إدلب حماية الإعلاميين ومنع التعرض لهم.

وأصدرت الإدارة قراراً بشأن ذلك بعد أن صدر قرار من إدارة شؤون المهجرين مفاده "منع التصوير دون الحصول على موافقة".
وطلب مدير الإدارة المدنية للخدمات، المهندس محمد الأحمد، من القوة التنفيذية في إدلب "عدم التعرض لمراسلي القنوات والوكالات الإعلامية سواء كان الإعلامي يحمل تصريحاً بالتصوير للعمل الإعلامي أم لا".
وكانت إدارة شؤون المهجرين قد طلبت من الإعلاميين في وقت سابق الاطلاع على الموضوع والنص المكتوب وضرورة الموافقة عليه، إضافة لإرسال إعلامي مرافق لمن يود تغطية حدث معين بعد أن حصل على الموافقة.
وجاء تعميم إدارة الخدمات بعد قرار إدارة شؤون المهجرين المقربة من هيئة "تحرير الشام" قبل يومين من صدور هذا القرار.
وبذلك أصبح للإعلاميين الذين يغطون الأحداث في إدلب وريفها حصانة منحت لهم من قبل الإدارة المدنية لتسهيل عملهم، الأمر الذي جعله قراراً مرحباً به من قبل الإعلاميين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى