سوريا

حلب.. الطائرات تستأنف قصفها الجوي والنظام يحاول التقدم على الزربة

صدت فصائل الثورة، صباح اليوم السبت، محاولة تقدم قوات النظام على محور بلدة الزربة بريف حلب الجنوبي، في وقت استأنف الطيران الحربي غاراته الجوية على قرى وبلدات ريف حلب الغربي، موقعا إصابات في صفوف المدنيين.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي بريف حلب؛ إن قوات النظام حاولت فجر اليوم السبت التقدم على محيط بلدة الزربة بريف حلب الجنوبي، والواقعة جنوبي شرق طريق “دمشق‐حلب” (M5)، بيد أن فصائل الثورة صدت ذاك الهجوم وأجبرت قوات النظام على التراجع.

ووفق مراسلنا؛ فإن محاولة التقدم تزامنت مع غارات جوية للطائرات الحربية الروسية على مدن وبلدات “حريتان وحيان وكفرحمرة وكفرنوران” بريف حلب الشمالي والغربي، ما أسفر عن وقوع إصابتين في محيط بلدة كفرنوران، عملت فرق الدفاع المدني على إسعافهم.

وسيطرت قوات النظام في الأيام الماضية على قرى وبلدات “زمار وجزرايا والعثمانية وزيتان وخلصة وحوير العيس ومحاريم وبرنة” بريف حلب الجنوبي، في مسعى منها لمحاصرة بلدة “العيس” من كافة الاتجاهات للوصول إلى الطريق الدولي “حلب-دمشق” أو مايعرف بطريق (M5).

يذكر أن قوات النظام بدأت هجومها البري على قرى وبلدات ريف حلب الجنوبي، في 28 كانون الثاني الماضي، بدعم جوي من الطيران الروسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى