سوريا

حركتي أحرار الشام ونور الدين زنكي تندمجان في "جبهة تحرير سوريا"

أعلنت حركتي نور الدين زنكي وحركة أحرار الشام الإسلامية اليوم الأحد اندماجهما في جسم عسكري موحد تحت مسمى "جبهة تحرير سوريا" وذلك من خلال بيان تداوله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي.
 
وقال البيان أن جبهة تحرير سوريا جاءت لتكون درعاً للشعب والثورة، وسهماً في نحور العدو الأسدي ومن أعانه من الغزاة، ولبنة في بناء مؤسسات سوريا الحرة وجيشها.
 
وأضاف البيان أن جبهة تحرير سوريا لاتهدف إلى التفرد بقرار الثورة أو تمثيلها السياسي، ولا إلى التغلب أو البغي على أحد، مشدداً أن الجبهة لن تتهاون في الوقوف في وجه كل من فقد بوصلة بندقيته بهدف تصفية قوى الثورة.
 
ودعا البيان جميع القوى الثورية والفصائل المسلحة للانضمام إلى جبهة تحرير سوريا ليكونوا مؤسسين وفاعلين في هذا الجسم العسكري ليكون نواة توحد الثورة السورية وانتصارها، كما تم تسمية حسن صوفان قائداً عاماً لجبهة تحرير سوريا، وتوفيق شهاب الدين نائباً له،و حسام أطرش رئيساً للمكتب السياسي، والنقيب خالد أبو اليمان قائداً عسكرياً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى