سوريا

جنرال في الجيش الأمريكي: قرار وقف التسليح الأمريكي لم يكن إرضاءً لروسيا

قال الجنرال بالجيش الأمريكي ريموند توماس إنّ قرار الولايات المتحدة الأمريكية بوقف دعم بعض الفصائل العسكرية في سوريا لم يكن تنازلاً لروسيا الحليف العسكري والسياسي لنظام الأسد، وذلك رداً على تصريح مسؤول أمريكي في وقت سابق من الأسبوع المنصرم والذي قال أنّ هذا القرار يأتي في إطار سعي إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لتحسين العلاقات مع روسيا.

 

ووصف توماس القرار الأمريكي بأنه شديد الصعوبة، وأشار أنّ بعض المنتقدين لبرنامج الولايات المتحدة الأمريكية في تسليح بعض الفصائل العسكرية يعتبرون أن تلك الفصائل لا تملك الفرصة للإطاحة بنظام الأسد وإزاحته من السلطة.

وبدأ البرنامج الأمريكي والذي كان يقضي بتسليح فصائل من الثوار عام 2013 في حقبة الرئيس السابق باراك أوباما، ولكن مسؤولون أمريكيون يرون أنّ هذا البرنامج لم يقدم النتائج المرجوّة منه، في حين أكّدوا أنّ الأمر لك يكن جزءً من المفاوضات الروسيّة الأمريكيّة بشأن التوصل لوقف لإطلاق النار جنوب غرب سوريا.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى