سوريا

تواصل المعارك بين الثوار وقوات النظام في ريف حماه الجنوبي

تتواصل المعارك بين الفصائل العسكرية من جهة وبين قوات النظام والمليشيات الموالية له من جهة أخرى في ريف حماه الجنوبي ضمن المعركة التي أطلقها الثوار يوم أمس في المنطقة.
 
وقال ناشطون أن الثوار تمكنوا اليوم الأربعاء من أسر عنصرين من قوات النظام على جبهة بلدة حربنفسة، فيما لاتزال المعارك على أشدها بين الطرفين على جبهة قرية قبة الكردي في محاولة من الثوار السيطرة على القرية بعد تمكنهم من السيطرة على حاجزين لقوات النظام في محيطها يوم أمس الثلاثاء.
 
وأسفرت المعارك أيضاً اليوم الأربعاء عن مقتل عنصر من قوات النظام وجرح اخر على جبهة الحميرات، في حين شن الطيران الحربي التابع لقوات النظام عشرات الغارات الجويّة على محيط قرية "قبة الكردي" في محاولة لمنع الثوار التقدم في المنطقة.
 
إلى ريف دمشق، تمكن الثوار اليوم الأربعاء قتل أكثر من 20 عنصراً من قوات النظام بينهم ضباط إثر استهداف غرفة عمليات الأخير في منطقة المحسا بالقلمون الشرقي، في حين شهدت منطقة "الخرنوبة" في القلمون الشرقي معارك عنيفة بين الثوار وقوات النظام في محاولة من الأخير التقدم في المنقطة.
 
وتسعى قوات النظام ضاربة بعرض الحائط جميع الاتفاقات التي أبرمت مع الثوار برعاية تركية ورسية إيرانية في أستانا إلى فرض السيطرة العسكرية على المناطق التي يسيطر عليها الثوار في سوريا، مستخدمة بذلك جميع أنواع الأسلحة بما فيها المحرم دولياً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى