سوريا

تنظيم الدولة يعود من جديد إلى واجهة الأحداث

اندلعت معارك عنيفة بين تنظيم الدولة (داعش) وبين قوات النظام والمليشيات الموالية له في محيط مدينة البوكمال شمال شرق سورية أسفرت عن مقتل العشرات من قوات النظام حسب وكالة أعماق التابعة للتنظيم.
 
وقالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة (داعش) أن عربة مفخخة استهدفت تجمعاً لقوات النظام في المنطقة أسفرت عن سقوط العديد من القتلى والجرحى، كما أسفرت المعارك بين الطرفين عن تدمير 6 أليات لقوات النظام حسب صفحات إعلامية موالية للتنظيم.
 
ووثق المرصد السورية لحقوق الإنسان مقتل 173 عنصراً من قوات النظام خلال اسبوعين من المعارك مع تنظيم الدولة (داعش) في كلاً من حي القدم جنوب دمشق، ومنطقة غرب الفرات، ويأتي ذلك بعد الخسارات المتتالية التي مني بها تنظيم الدولة (داعش) خلال الأعوام الأخيرة على يد قوات التحالف الدولي، والجيش السوري الحر، وكذلك قوات النظام المدعومة من روسيا.
 
ويسيطر تنظيم الدولة داعش حالياً على مايقدر نسبته بـ 3 بالمئة من المساحة العامة لسوريا، ويتركز وجود في محيط مدينة البوكمال شمال شرق سوريا، وفي البادية السورية، وكذلك جنوب العاصمة دمشق، ويسعى التنظيم إلى العودة مجدداً إلى دائرة الأحداث من خلال شنه هجمات عدة ومتفرقة ضد قوات النظام في محيط المناطق التي يسيطر عليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى