سوريا

تنظيم الدولة (داعش) يقطع الطريق البري عن قوات النظام في دير الزور

قال ناشطون أن تنظيم الدولة (داعش) تمكن من قطع الطريق البري الواصل بين مدينة دير الزور بعد استعادته السيطرة على قرية الشولا وأجزاء من بلدة كباجب جنوب غرب المدينة، بعد معارك عنيفة بين الطرفين شارك فيها الطيران الحربي الروسي بشكل مكثف وأسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 20 عنصراً من قوات النظام والمليشيات الموالية له.

وقالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة (داعش) أنّ الأخير تمكن من أسر جنديين روسيين وثالث من قوات النظام إثر المعارك التي جرت في قرية الشولا، كما ذكرت الوكالة أنها عناصر التنظيم قتلوا 100 عنصراً من قوات النظام والمليشيات المواليه له خلال المعارك الدائرة بين الطرفين في منطقة السخنة بريف حمص الشرقي، في حين تحتدم المعارك بين الطرفين في المنطقة التي تحاول قوات النظام إنهاء المعركة فيها بسبب أهمية المدينة النفطية وكونها تعتبر من أواخر المدن التي يتحصن بها (داعش) في سوريا.

وكانت قوات النظام والمليشيات الموالية له وبدعم مكثف من الطيران الحربي الروسي استطاعت في وقت سابق فك الحصار عن الأحياء والقواعد العسكرية التابعة لها في مدينة دير الزور، في حين يبدي التنظيم مقاومة شرسة للحفاظ على ما تبقى له من الأحياء التي يسيطر عليها في المدينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى