سوريا

تعهد تركي أمريكي بإحراز تقدم في "خارطة طريق منبج"

أكد بيان تركي-أمريكي مشترك، عقب اجتماع مجموعة العمل المشتركة رفيعة المستوى بين البلدين على ضمان تحقيق تقدم ملموس وسريع في خارطة الطريق المرسومة حول مدينة منبح في ريف حلب الشرقي حتى نهاية 2018.

وأوضح البيان، أنه عقد اجتماع رفيع المستوى بين مسؤولين في وزارتي الخارجية والدفاع في البلدين، يهدف لإعادة الاستقرار وتعزيز الأمن في سوريا.

وأكد الطرفان، على التزامهما الحفاظ على سيادة سوريا واستقلالها ووحدة ترابها، وجددا تعهدهما بتقديم المساعدات الإنسانية للسوريين.

وبخصوص مكافحة الإرهاب، ذكر البيان، "الطرفان أكدا عزمهما على مكافحة جميع أنواع الإرهاب الناجم من داخل سوريا وخارجها"

وشدد على عقد اجتماعات متكررة لمجموعة العمل المشتركة التركية الأمريكية رفيعة المستوى، في المستقبل. وعقد الاجتماع المقبل في فبراير/شباط 2019 كموعد أقصى.

وفي يونيو/حزيران الماضي، توصلت تركيا والولايات المتحدة إلى اتفاق "خارطة طريق" حول منبج، يضمن إخراج قوات "ي ب ك/بي كا كا" من المنطقة، وتوفير الأمن والاستقرار فيها.

وفي 2 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بدأت القوات الأمريكية دوريات مع تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" ، على طول الحدود الشمالية الشرقية لسوريا، وتسببت واشنطن في تأخير تنفيذ الخطة عدة أشهر، متذرعةً بوجود عوائق تقنية.

وإثر ذلك، أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن بلاده يستحيل أن تقبل بالخطوة، محذرًا من تداعياتها السلبية الخطيرة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى