دولي

تركيا وروسيا وإيران يتفقون على مساعدة اللجنة الدستورية بسوريا

اتفقت الدول الضامنة لمسار أستانة “تركيا وروسيا وإيران”، أمس الثلاثاء، على المساهمة في مسألة عقد اللجنة الدستورية السورية اجتماعها الأول بجنيف السويسرية.
ونشرت وكالة الأناضول التركية بيانا مشترك صادر عن وزراء خارجية تركيا مولود تشاووش أوغلو، وروسيا سيرغي لافروف، وإيران محمد جواد ظريف، عقب عقدهم اجتماعا ثلاثيا على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ74.
ورحب البيان المشترك باستكمال عملية تشكيل اللجنة الدستورية لسوريا واتفاق الاطراف على تطبيق قواعد الإجراءات التي أعدتها البلدان اضامنة بالتنسيق مع المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا جير بيدرسن.
وجاء في البيان: “الدول الضامنة “روسيا وتركيا وايران” أكدت على الالتزام القوي بسيادة سوريا واستقلالها ووحدتها وسلامة أراضيها، وأكدت على ضرورة التزام جميع الأطراف بهذه المبادئ”.
وشدد البيان على أن الخطوة المهمة هي تشكيل اللجنة، سيمهد الطريق لعملية سياسية مستدامة ودائمة في سوريا.
وكان قد أعلن أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، تشكيل اللجنة الدستورية الخاصة بسوريا، على أن تبدأ عملها خلال الأسابيع المقبلة، ضمن الجهود لإنهاء الحرب المستمرة منذ عام 2011.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى