سوريا

تركيا وإيران تكشفان محور المحادثات بين الدول الضامنة لأستانة

قال وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” إن المباحثات بين وزراء خارجية الدول الضامنة لمسار أستانة تركزت حول الشأن السوري والتطورات في إدلب والمنطقة الشرقية من سوريا.

جاء ذلك في تغريدة له على حسابه في تويتر أضاف فيها أن الاجتماع الذي تم عقده اليوم مع وزراء خارجية إيران وروسيا عبر دائرة صوتية مغلقة بحث أيضاً ملف العملية السياسية في سوريا وعودة اللاجئين والوضع الإنساني.

بدورها نشرت وزارة الخارجية الإيرانية بياناً قالت فيه أن وزراء خارجية الدول الثلاثة ناقشوا خلال الاجتماع الملف السوري وخصوصاً ملف إدلب، ورفع العقوبات عن نظام الأسد.

وشدد الرئيس الإيراني “حسن روحاني” خلال اتصال هاتفي مع نظيره الروسي أمس الثلاثاء، على ضرورة مواصلة الحوار بين الدول الضامنة لمسار أستانة، لحل الأزمة في المنطقة.

يذكر أن وكالة الأناضول التركية قالت أمس أن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” بحث مع نظيره الروسي عبر اتصال هاتفي تنفيذ اتفاقية إدلب شمال غرب سوريا والتي تم الاتفاق عليها بعد اجتماع بين الرئيسين في العاصمة موسكو يوم 5 آذار/ مارس الماضي، وقضى بوقف فوري لإطلاق النار بمنطقة “خفض التصعيد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى