سوريا

تركيا: نحترم سيادة سوريا .. ولكن !

قال وزير الدفاع التركي، خلوصي إكار، اليوم الخميس، إن بلاده تحترم وحدة سوريا وأراضيها؛ إلا أن لديها أهدافا لن تتخلى عنها وستسعى لتحقيقها.
وأوضح أكار، خلال لقائه عددا من الصحفيين في العاصمة الأمريكية واشنطن، أن غرضنا الأساسي هو تجريد (الإرهابيين) من أسلحتهم وإبعادهم عن الحدود التركية مسافة 30 إلى 40 كم.
وأضاف آكار بقوله: "تركيا تحترم وحدة الأراضي السورية ولا تطمع بشبر من تراب هذا البلد، لكننا نسعى لحماية حدودنا ومواطنينا من (الإرهابيين)، في إشارة إلى قوات سوريا الديمقراطية "قسد".
وكان المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري، أكد أن بلاده تعمل مع تركيا على إعلان منطقة آمنة خالية من الحزب الديمقراطي الكردي شمالي سوريا، لتبديد مخاوف أنقرة الأمنية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى