سوريا

تركيا: مفخخة تل أبيض تكشف الوجه الدموي لميليشيا "قسد"

قالت الرئاسة التركية، أمس السبت، إن تفجير المفخخة في مدينة تل أبيض بريف الرقة كشف مرةً أخرى الوجه الحقيقي والدموي” لتنظيم “ي ب ك” في إشارة إلى ميليشيا “قسد”.
جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، قوله؛ “إن التفجير الذي استهدف سوقا شعبيا بمدينة تل أبيض أسفر عن مقتل 13 شخصا، وإصابة 20 آخرين، منوها أن الهجوم، كشف مرةً أخرى الوجه الحقيقي والدموي لقسد.
وأكد قولن على أن بلاده ستواصل بكل حزم مكافحة كافة أنواع الإرهاب”.
وكانت أدانت وزارة الدفاع التركية، أمس السبت، تفجير مفخخة تل أبيض، وأشارت إلى أن من يقف وراء هذه التفجيرات هم ميليشيا قسد، وأن هذه التفجيرات تستهدف المدينيين الأبرياء، من الذين تمكنوا من العودة لديارهم بعد تحرير مدينة “تل أبيض” ضمن عملية “نبع السلام” .
وطالبت وزراة الدفاع جميع الدول باتخاذ موقف عاجل بشأن هذه العمليات، التي تقوم بها ميليشيا قسد والتي تستهدف المدنيين.
يذكر أن سيارة مفخخة انفجرت قرب كازية “الغانم” بسوق مدينة تل أبيض الرئيسي، وبحسب مصادر طبية، فإن الحصيلة الأولية لهذا التفجير هي 13 شهيد وعشرات الجرحى بينهم حالات حرجة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى