سوريا

تركيا تبدأ علاج مصابي "كورونا" بطريقة بلازما الدم

أعلن رئيس الهلال الأحمر التركي “كرم قنق” أنه وبالتعاون مع وزارة الصحة التركية أن تركيا ستبدأ بعلاج مصابي فيروس “كورونا” عن طريق بلازما الدم.

وأضاف في تصريح صحفي له في مركز التبرع بالدم في العاصمة التركية “أنقرة” أن طريقة بلازما الدم أثبتت فعاليتها، فالمريض عندما يواجه الفيروس، يبدأ الجسم تلقائياً بتكون أجسام مضادة للفيروس للتغلب عليه.

وأوضح، أن عملية سحب بلازما الدم من جسم المتعافي تبدأ بعد 14 يوماً من تعافيه من الفيروس، مشيراً أن الأجسام المضادة في بلازما الدم للمريض المتعافي تبقة على مستوى عالٍ لمدة ثلاثة أسابيع وتميل بعدها للانخفاض.

وبين، “بعد مرورو 14 يوماً من تعافي المريض يمكننا أخذ بلازما الدم 3 مرات، مقسمة على مرة واحدة أسبوعياً”

وتابع، يمكن لمانح البلازما أن يساعد في شفاء مريضين في كل مرة تبرع أي أن كل مريض متعافي يساعد في شفاء 6 أشخاص.

بدوره قال الطبيب “كوشات دمير” أول متبرع ببلازما الدم “المساهمة في علاج المصابين شعور مختلف لجانب العمل في الميدان”، معتبراً أن التبرع واجب وطني.

يشار أن عدد مصابي فيروس “كورونا” حول العالم تجاوز مليون و 416 ألفاً، بحسب آخر إحصائية مساء أمس توفي منهم أكثر من 80 ألفاً وتعافى منهم 301 ألفاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى