سوريا

تربية إدلب تمنع تدريس مناهج النظام في المدارس

منعت مديرية التربية والتعليم الحرة في محافظة إدلب، تدريس المنهاج الدراسي الجديد الذي أصدره النظام ووزع في المدارس السورية.

واقتصر المنع على بعض المواد التدريسية التي تحمل في طيات كتبها صوراً للأسد.
وجاء في البيان الذي صدر، يوم أمس الأربعاء "يمنع منعاً باتاً تدريس المنهاج الجديد، رياضيات ولغة عربية، الصادر عن النظام تحت طائلة المسؤولية".
وسيتم اعتماد الكتب القديمة التي صدرت عن الحكومة السورية المؤقتة للتدريس بمدارس إدلب بدلاً عن المنهاج الجديد.
وتنتشر المنهاج الجديدة في مناطق النظام حيث تم اعتمادها، فيما يتم تدريس لغات جديدة مثل الروسية والإيرانية في المعاهد التعليمية مؤخراً.
وتحمل هذه المناهج في صفحاتها مواقفاً سياسية تؤيد مواقف الأسد وحلفائه ضد الشعب السوري.
وكانت مديرية تربية إدلب الحرة قد أعلنت منذ أيام عن تعليق الدوام بسبب القصف الجوي المكثف على المناطق المحررة، وحصل مثل ذلك في ريف حلب، أمس الأربعاء، حيث اضطرت مديرية تربية حلب الحرة إلى تعليق الدوام في المجمعات التربوية والمدارس في ريفي حلب الغربي والجنوبي حتى نهاية الأسبوع الحالي، بسبب الحملة العسكرية المكثفة التي تتعرض لها المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى