سوريا

ترامب يصف بشار الأسد "بالحيوان" ويؤكد بأنه سيدفع الثمن باهظاً

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الأحد أن بشار الأسد سيدفع الثمن باهظاً وذلك على خلفية الهجوم بالأسلحة الكيماوية الذي استهدف مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق ليلة أمس السبت، وحمل ترامب روسيا وإيران مسؤولية دعم بشار الأسد الذي وصفه "بالحيوان".
 
وغرد الرئيس الأمريكي على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر قائلاً :" كثيرون ماتوا من بينهم نساء وأطفال في هجوم كيماوي طائش في سوريا. المنطقة التي شهدت تلك الفظاعة محاصرة ويطوقها الجيش السوري بما يجعل الوصول إليها من العالم الخارجي غير ممكن بالكامل“.
 
من جهتها حذرت وزارة الخارجية الروسية من أي عمل عسكري محتمل ضد قوات النظام في سوريا وقالت أن هذا سيؤدي إلى عواقب وخيمة، فيما قالت وزارة الخارجية الإيرانية اليوم الأحد ن التقارير التي أفادت بوقوع هجوم بالغاز في سوريا ليست مبنية على حقائق وهي ”ذريعة“ كي تقوم الولايات المتحدة ودول غربية بعمل عسكري ضد دمشق.
 
وأكد أحد مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للأمن القومي اليوم الأحد بعد اجتماع جرى مع الأخير في العاصمة الأمريكية واشنطن حيال اخر التطورات في سوريا بأنه لا يستبعد شيئاً وأضاف ”نحن ندرس الهجوم في الوقت الحالي“ وأضاف أن صور الحدث ”مروعة“.
 
وشنت قوات النظام ليلة أمس السبت هجوماً بأسلحة كيماوية على مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق راح ضحيته 150 شخصاً على الأقل، فيما أصيب أكثر من 1000 اخرين بحالات اختناق شديدة، وبث ناشطون في الغوطة الشرقية صوراً ومقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر شهداء بدت عليهم أثار استنشاق غازات سامة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى