سوريا

بينهم (طفل)… "فريق الاستجابة" ينتشل خمسة أشخاص تحت أنقاض منزل مدمر في الرقة

انتشل فريق الإستجابة الأولي التابع لمجلس الرقة المدني والخاضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، أمس الأحد، عدّة جثث تعود لأشخاصٍ قضوا جرّاء حملة السيطرة على مدينة الرقة التي أطلقها التحالف الدولي بالتعاون مع "قسد" لطرد تنظيم الدولة "داعش" منها، العام الفائت.
 
وأفات مصادر إخبارية محلية، إن "فريق الاستجابة" انتشل ست جثث بينهم (طفل) من تحت أنقاض منزل مدمر في حي حارة البدو وسط مدينة الرقة، مشيرةً أنه تم تسليم هؤلاء الجثث لذويهم ودفنهم بحسب الأصول في مقابر المدينة.
 
وأشارت المصادر إلى أن عملية إنتشال هؤلاء الأشخاص جاءت عقب إبلاغ الأهالي في حي حارة البدو "فريق الاستجابة" عن وجود جثث تحت أنقاض بناءٍ مدمر وسط الحي.
 
وبحسب المصدر، فإن الأهالي أبلغوا أيضاً على وجود قرابة 15 جثة بين ركام بناء سكني مدمر في حي "الحرامية" داخل المدينة.
 
يشار إلى أن قوات سوريا الديمقراطية "قسد" التي يقودها حزب الإتحاد الديمقراطي "PYD"، أعلنت السيطرة على مدينة الرقة في 20 تشرين الأول 2017، بعد معركة دمرت فيها أغلب المدينة وتسببت باستشهاد المئات من المدنيين، انتهت بالتوصل إلى اتفاق مع تنظيم "داعش" سمح لعناصر التنظيم بالانتقال من الرقة إلى المناطق التي كانت خاضعة له بريف دير الزور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى