سوريا

بينهم "المسؤول الأمني" للرقة سابقاً… "تحرير الشام" تُلقي القبض على خلية لــ"داعش" بريف إدلب

ألقى عناصر "هيئة تحرير الشام"، أمس السبت، على عدد من عناصر تنظيم الدولة "داعش"، بينهم مسؤول أمني للتنظيم، بريف محافظة إدلب، شمال سوريا، ضمن الحملة التي تنفذها تحرير الشام في المدينة وريفها لتطهيرها من خلايا "داعش".
وقالت مصادر إعلامية محلية: "إن "تحرير الشام" ألقت القبض على خلية لتنظيم الدولة "داعش"، مكونة من خمسة عناصر بينهم قيادي أمني سابق في مدينة "الرقة" أثناء سيطرة التنظيم عليها، داخل قرية معصران بريف إدلب الجنوبي.
وأشارت أن عناصر "تحرير الشام" طوقوا أحد المزارع في محيط بلدة معصران، ثم دارت اشتباكات بالأسلحة الخفيفة تمددت إلى محيط البلدة، أثناء محاولة عناصر التنظيم الهرب خارجها.
وشهدت المنطقة مؤخراً نشاطاً غير مسبوق لتلك الخلايا حيث ازدادت عمليات الاغتيال مطلع شهر آذار / مارس الفائت، وذلك عقب تسليم عناصر التنظيم أنفسهم لغرفة عمليات "دحر الغزاة" في بلدة الخوين منتصف شهر شباط / فبراير المنصرم، حيث استطاع عدد من العناصر من الهرب أثناء معارك ريف إدلب الشرقي  وحماة الشرقي بين كل من "غرفة عمليات دحر الغزاة و قوات نظام الأسد وتنظيم الدولة "داعش".
وتواصل "هيئة تحرير الشام" لليوم 14 على التوالي في عمليتها الأمنية ضد خلايا تنظيم الدولة "داعش" الفارين من سجونها، بريف المحافظة الشرقي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى