سوريا

بنيران صديقة !! مقتل 15 جندياً روسياً في سماء الساحل السوري

قالت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الثلاثاء، إن طائرة روسية من طراز "إيل 20" على متنها 15 جندياً روسياً فقدوا في سماء الساحل السوري أثناء تنفيذ الغارات الجويّة الاسرائيلية على مواقع النظام في اللاذقية غرب سوريا.

وأضافت وزارة الدفاع أن الطائرات الإسرائيلية استترت بالطائرة الروسية، ما أدى إلى إسقاطها بصاروخ مم قبل الدفاعات الجوية السورية، وأن 15 جنديا قتلوا جراء استهداف الطائرة.

وقالت الوزارة إن "طائرة "إيل20" أسقطت عن طريق الخطأ بصاروخ من منظومة "إس 200" السورية، بحسب موقع "روسيا اليوم". وأضافت أنها "تعتبر التصرفات الإسرائيلية عدوانية ونحتفظ بحق الرد المناسب".

وبحسب مواقع موالية لنظام الأسد فإن الغارات الجويّة الاسرائيلية استهدفت، مساء أمس الاثنين، مؤسسة الصناعات التقنية الواقعة شمال مدينة اللاذقية الساحلية، دون إفصاحها عن حجم الخسائر والأضرار.

وانتشر مقطع مرئي على وسائل التواصل الإجتماعي ظهر خلاله ألسنة اللهب الخارجة من المكان المستهدف في اللاذقية.

في المقابل، نفى المتحدث باسم "البنتاغون" مسؤولية واشنطن عن قصف مواقع في سوريا.

وكانت دوت انفجارات عنيفة بمحيط العاصمة السورية دمشق، الأسبوع الفائت، تركزّت في مطار دمشق الدولي في وقت أكّدت مصادر متطابقة عن استهداف طائرة شحن ايرانية حطت داخل المطار قبيل ساعات من الحادثة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى