سوريا

بتهمة "الخوارج"… داعش يعدم تسعة عراقيين في "الشعفة" بديرالزور

أعدم عناصر تنظيم الدولة"داعش"، أمس الثلاثاء، عدد من عناصره من الجنسية العراقية في بلدة الشعفة بالريف الشرقي لمدينة دير الزور، شرق سوريا.

وأفادت مصادر إعلامية محلية: "أن عناصر تنظيم الدولة "داعش" قاموا بأعدم تسعة عناصر عراقيين "رمياً بالرصاص" بتهمة "الخوارج"، عُرِف من بينهم ثلاثة من الشرطة واثنان من الأمنيين وآخر يعمل في جهاز الحسبة.

وسبق أن أقدم تنظيم "داعش" على إعدام أربعة أشخاص "ذبحاً"، الأربعاء الفائت، في قرية "البوخاطر" قرب مدينة "هجين" الخاضعة لسيطرته، دون معرفة الأسباب أو التهم الموجه لهم.

ويعاني تنظيم الدولة "داعش" من خلافات داخلية بين عناصره في المناطق التي يسيطر عليها بريف دير الزور، فمنهم من يتهمه التنظيم بالخيانة ومنهم من يتهمونهم بالردة وموالاة الغرب وكل هذا يستوجب القتل في شرع تنظيم "داعش".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى