سوريا

بالرغم من الهدنة، النظام يعاود قصف الغوطة ويجدد عملياته العسكرية

بعد الهدوء النسبي الذي شهدته مدن وبلدات الغوطة الشرقية صباح اليوم الأربعاء، عاودت قوات النظام قصف المناطق التي يسيطر عليها الثوار في الغوطة بقذائف المدفعية والهاون بالرغم من الهدنة التي اقترحتها روسيا لمدة 48 ساعة بالتزامن مع انطلاق محادثات جنيف.
 
وقال ناشطون أنّ القصف جاء بالتزامن مع محاولات لقوات النظام التقدم على أكثر من محور في الغوطة الشرقية، وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أنّ 3 أشخاص استشهدوا وأصيب اخرين بجروح إثر عمليات القصف التي استهدفت مدن وبلدات الغوطة اليوم الأربعاء.
 
وكانت روسيا اقترحت هدنة في الغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق لمدة 48 ساعة، ووافقت عليها قوات النظام، في حين شكك المبعوث الأممي لسوريا ستيفان ديمستورا بمدى قدرة الأخير على الالتزام بها حين قال:" النظام أبلغنا بقبول الفكرة، ولكن لنرى إن كان ذلك سيحدث".
 
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى