سوريا

انشقاق مجموعة من الفيلق الخامس التابع للنظام بريف اللاذقية

قالت وسائل إعلام محلية  أن مجموعة مؤلفة من عدة عناصر تابعة للفيلق الخامس التابع لقوات النظام و المكون من فصائل التسوية في ريف اللاذقية، تمكنت من الانشقاق والاتحاق بصفوف الثوار في المنطقة بعد أن تم تأمينهم بشكل كامل.

وقالت شبكة «أحرار حوران» المحلية ، أمس السبت، أنّ بعض من عناصر المجموعة التي قامت بالانشقاق هم من أبناء محافظة درعا كانوا قد التحقوا بالفيلق الخامس مُجبرين تنصّلًا من الملاحقة والمحاسبة، وتم توثيق أسماء بعض المنشقين.

وأوضحت أنّ الانشقاق كان بتنسيق مع إحدى الفصائل المقاتلة بريف اللاذقية بعد الهجوم على إحدى نقاط قوات النظام في جبل الأكراد في ريف اللاذقية حيث شارك العناصر المنشقين بالهجوم على قوات النظام مما أسفر عن مقتل 23 عنصرًا بينهم 4 ضباط من النظام.

ونعت صفحات موالية لنظام الأسد، 23 قتيلًا لقوا مصرعهم على يد «فصائل التسوية» حسب تعبيرهم، معظمهم من محافظتي اللاذقية وطرطوس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى