سوريا

انتقاماً للنساء ..نظام الأسد يتلقى ضربة موجعة في ريف دمشق

قامت كتيبة تطلق على نفسها اسم "سرايا قاسيون" بمهاجمة حاجز تابع لقوات النظام في ريف دمشق، رداً على قيام عناصر الحاجز بالتحرش بالنساء أثناء مرورهن منه
جاء ذلك في بيان صادر عن نفس الكتيبة مساء أمس السبت حيث أكدت في بيانها قيامها بزرع عبوة ناسفة ضد قوات النظام المتمركزة في حاجز "كفربطنا" التابع لفرع "الأمن العسكري" بدمشق.
وأضافت في بيانها أن الاستهداف جاء رداً على قيام عناصر الحاجز بانتهاكات ضد المدنيين، بعد وصول معلومات مؤكدة تثبت قيام عناصر الحاجز بالتحرش بنساء كانوا قد مروا من الحاجز نفسه.
ونوهت الكتيبة في بيانها أنها توجه دعوة للشباب الغيورين على أرضهم وعرضهم للانتفاض بوجه نظام الأسد دفاعاً عن أنفسهم وأعراضهم بحسب وصف البيان.
يذكر أن حواجز نظام الأسد في هذه المنطقة تقوم بالتضييق على المدنيين وذلك بإجبراهم على أخذ موافقة أمنية من أجل الخروج من العاصمة أو الدخول إليها، فضلاً عن الأتاوات التي تقوم بفرضها على البضائع التجارية التي تدخل المدينة.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى