سوريا

امرأة داعشية تستدرج ستة عناصر من قوات "قسد" إلى منزلها وتقتلهم "ذبحاً" في ديرالزور

أفادت مصادر إعلامية محلية، أن ستة عناصر من قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، قتلوا أمس الأحد، "ذبحاً"، على يد عناصر تنظيم الدولة "داعش" عُقب كمين نفذه الأخير بعناصر قوات "قسد" بريف ديرالزور الشرقي، شرق سوريا.

وقالت شبكة فرات بوست المحلية، إن إحدى النساء التابعات لتنظيم الدولة "داعش" قامت بإستدراج مجموعة مؤلفة من 6 عناصر تابعين لقوات "قسد" إلى أحد المنازل الواقعة في قرية سويدان (جزيرة) بريف ديرالزور الشرقي، مساء أمس الأحد.

وبحسب الشبكة فإن خلية تابعة للتنظيم كانت متواجدة داخل المنزل قامت بقتل هؤلاء العناصر "ذبحاً" بالسكاكين لتهرب بعدها الخلية وتشتبك مع دورية "لقسد" قرب قوس بلدة "سويدان" قرابة الساعة 12 ليلاً وتقتل عنصرين أيضاً وتلوذ بالفرار.

وأشارت إلى أن عناصر "قسد" قاموا على إثرها بتطويق المنطقة الممتدة من "مسجد الحكيم" حتى قوس بلدة "سويدان جزيرة" بريف ديرالزور الشرقي، دون العثور على أي مشتبه.

وسبق أن تعرضت دورية لقوات "قسد" لإطلاق رصاص مشابه من قبل مجهولين (يعتقد أنهم عناصر لداعش" يستقلان دراجة نارية بالقرب من مقرٍ عسكري لـ"قسد" في بلدة ذيبان شرقي ‎ديرالزور، ماأسفر عن إصابة العديد من عناصر القوات بينهم حالات خطرة.

وسيطر تنظيم الدولة "داعش"، السبت الفائت، على قرية "عشاير" بريف مدينة مدينة ‎البوكمال وأجزاءً من حيي "الصناعة والحزام"، بريف ديرالزور، فضلاً عن قتله للعشرات من عناصر قوات النظام وميليشيات الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني في تلك المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى