دولي

اليونان تقر أول ترحيل قسري بحق لاجئين سوريين

وافقت أعلى محكمة إدارية في اليونان، الجمعة الفائتة، على ترحيل لاجئين سوريين بشكل قسري، الأمر الذي أدى إلى انتشار القلق من ترحيل لاجئين آخرين في اليونان.

ووفق ما ذكرته وكالة فرانس برس "فإن أكثر من 750 سورياً قد يتأثرون بالحكم الذي تم إصداره من قبل محكمة مجلس الدولة".
وطعن لاجئان سوريان بالقرار القضائي بعدما رفضت لجان معنية باللجوء مناشدتهما بعدم إعادتهما إلى تركيا التي عبروا منها إلى اليونان، السنة الفائتة.
من جانبه، قال رئيس الفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان، ديميتريس كريستوبولوس "إن الحكم ينتهك حقوق اللاجئين ويمكن للمنظمات الحقوقية المؤيدة للاجئين رفع قضية إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان".
وتعتبر عمليات الترحيل التي حصلت من اليونان إلى تركيا ضمن اتفاق مسبق بين تركيا والاتحاد الأوروبي من أجل وقف تدفق اللاجئين السوريين إلى دول أوروبا.
وتشدد اليونان الرقابة على حدودها من أجل منع تحرك اللاجئين بطريقة غير شرعية نحو دول أوروبية أخرى، فيما يعيش اللاجئون السوريون في اليونان أصعب أنواع المعاناة وفق تقارير حقوقية صدرت بشكل دوري تشرح حال اللاجئين الذين وصلوا إلى اليونان والانتهاكات التي حصلت بحقهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى