سوريا

الولايات المتحدة: سنحاول التحرك خارج مجلس الأمن حول "الكيماوي" في سوريا

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية على لسان مندوبتها لدى الأمم المتحدة عن نيتها ما أسمته" الكفاح من أجل العدالة" في سوريا بمفردها، إذا فشل مجلس الأمن الدولي في الوصول لموقف مشترك حول المتهمين باستخدام السلاح الكيماوي في سوريا.

وقالت المندوبة الأمريكية نيكي هايلي اليوم السبت أن الإجراءات التي اتخذتها روسيا تهدف إلى تشتيت وتدمير الجهود الساعية إلى محاسبة المسؤولين عن الهجمات الكيميائية في سوريا.

وقدمت هايلي اعتذارها من أسر ضحايا الهجمات الكيميائية في سوريا مؤكدة أن الولايات المتحدة مع آخرين في مجلس الأمن أو بدونه لن يستسلموا في سعيهم لتحقيق العدالة لذوي الضحايا.

 وكانت روسيا قد استخدمت "الفيتو" اليوم ضد مشروع قرار قدمته اليابان في مجلس الأمن لتمديد ولاية بعثة آلية التحقيق المشتركة لمجلس الأمن الدولي ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في سوريا.

كما استخدمت روسيا أيضاً الفيتو أمس الجمعة ضد مشروع قرار من الولايات المتحدة بشأن تمديد مهمة آلية التحقيق المشتركة في استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا. (روزنة)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى