سوريا

"الهيئة الصغرة" تبدأ أولى أعمالها لصياغة دستور جديد

بدأت اليوم الإثنين أولى جلسات “الهيئة المصغرة” في مقر الأمم المتحدة بجنيف، والتي تضم 45 عضواً من أعضاء اللجنة الدستورية .
من جانبه قالت مصادر محلية، إن اللجنة المصغرة، ستعمل على التوصل لاتفاق جديد لصياغة دستور جديد لسوريا.
وأضافت المصادر أن الهيئة المصغرة، ستعمل على المبادئ التي توافق عليها السوريين مع الأمم المتحدة، خلال اجتماعات جنيف السابقة، وأن الهيئة المصغرة ستعمل لمصلحة سوريا كفريق واحد، مع غض النظر عن مواقف وآراء الأعضاء.
ونوهت المصادر أن ممثلي هيئة التفاوض في اللجنة الدستورية، لديهم قاعدة للعمل وأن اجتماعات اللجنة الدستورية جائت بناءً على مقررات جنيف، والقرار 2254.
وفي السياق قالت مصادر إعلامية، أن اللجنة المصغرة قد علقت أعمالها في بداية الجلسة، واختلقت بعض المشكلات والتي منها أنهم طالبوا أن تكون الجلسة لساعتين فقط بينما من المقرر أن تدوم ثمان ساعات، حيث أعلن المسؤول الأممي “غير بيدرسون” أنه أجرى مباحثات مع رئيس الوفد التابع للنظام “أحمد كزبري” وتم التوصل لاتفاق، لاستئناف عمل اللجنة والتوافق على صيغة عمل .
حيث أعلنت هيئة التفاوض مساء اليوم عن انتهاء جلسة “المجموعة المصغرة” في جنيف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى