سوريا

النظام يواصل قصف الغوطة الشرقية وسقوط جرحى بين المدنيين

تواصل قوات النظام قصف مدن وقرى وبلدات الغوطة الشرقية في ريف العاصمة دمشق، حيث استهدف سلاح الصواريخ التابع لقوات النظام اليوم الجمعة المنطقة ما بين بلدة عين ترما وحي جوبر بأكثر من 50 صاروخ "أرض- أرض"، فيما شهدت مدن دوما وحمورية وسقبا وبلدة كفربطنا قصفاً مكثفاً بقذائف الهاون وراجمات الصواريخ ما أسفر عن سقوط العديد من الجرحى بين المدنيين فضلاً عن دمار كبير في المناطق المستهدفة.

 

ميدانياً تشهد الجبهات في الغوطة الشرقية بريف دمشق هدوءً حذراً بعد معارك طاحنة خاضها الثوار مع قوات النظام والمليشيات الموالية له سعياً من الأخير التقدم على جبهتي حي جوبر وبلدة عين ترما، إلاّ أنّ جميع المحاولات باءت بالفشل وكبّد خلالها الثوار القوات المهاجمة خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

وماتزال الدول الضامنة لوقف إطلاق النار الذي أبرم بين الثوار وقوات النظام في الغوطة الشرقية لا تحرك ساكناً حيال الانتهاكات التي زامنت إعلان وقف إطلاق النار وحتى هذا اليوم، فيما تتخذ روسيا وقوات النظام هيئة تحرير الشام ذريعة لقصف المدنيين في الغوطة الشرقية واستمرار الأعمال العسكرية في محيطها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى