سوريا

النظام يقصف عدة مناطق في شمال سوريا

تعرضت عدة مناطق في شمال سوريا لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات النظام في خرق واضح لاتفاق سوتشي، الذي أبرم بين الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين والذي نص على وقف إطلاق النار في المنطقة وإنشاء منطقة منزوعة السلاح تفصل بين قوات النظام والمناطق الخاضعة لسيطرة الثوار شمال سوريا.

وقصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلةمدينة كفرة حمرة بريف حلب الشمالي ما أدى لإصابة عدة مدنيين بجروح، فيما تعرضت العديد من القرى والبلدات في ريف حلب الجنوبي لقصف مدفعي وصاروخي مكثف منذ صباح اليوم الثلاثاء دون ورود معلومات عن وقوع إصابات.

إلى ريف إدلب حاولت قوات النظام والمليشيات الموالية له التقدم على جبهة تل مرق في ريف إدلب الشرقي، وتمكن الثوار من تدمير دبابة تي 72 لقوات النظام إثر استهدافها بصاروخ مضاد للدروع.

واستهدف سلاح المدفعية  والصواريخ مدينة اللطامنة في ريف حماه الشمالي ما أدى لإصابة عدة مدنيين بجروح،  ويأتي ذلك وسط قلق عام حول عدم التزام النظام باتفاق سوتشي والذي كان من المقرر أن يفضي إلى استقرار الأوضاع الأمنية في الشمال السوري.

وكانت الفصائل العسكرية العاملة في شمال سوريا قد صرحت في وقت سابق عن عدم ثقتها بروسيا والنظام بسبب نقضهم العديد من الاتفاقات السابقة، لاسيما في جنوب سوريا، وأكدوا جاهزيتهم لأي طارئ ممكن أن يحدث في المنطقة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى