سوريا

النظام يرتكب مجزرة في بلدة جرجناز بريف إدلب

قال مراسل مركز حلب الإعلامي في ريف إدلب أنّ 10 أشخاص استشهدوا اليوم في بلدة جرجناز بريف إدلب إثر قصف مدفعي مصدره قوات النظام استهدف البلدة عقب خروج المصلين من صلاة الجمعة.

وقال ناشطون أن الشهداء هم 5 من أبناء البلدة، و 4 نازحين من بلدة صوران، بالإضافة لنازح من العراق، في حين تمكنت فرق الدفاع المدني ومنظومة الاسعاف من انتشال عشرات الجرحى الذي سقطوا في المنطقة المستهدفة.

من جهته أدان الائتلاف الوطني لقوى الثورة، ماتقوم به قوات النظام السوري من عمليات خرق لاتفاق وقف إطلاق النار في المنطقة منزوعة السلاح وارتكابها مجزرة بحق المدنيين العزل في بلدة جرجناز اليوم الجمعة.

واعتبر الائتلاف أن الجريمة انتهاكاً صارخاً لقرارات مجلس الأمن والقانون الدولي ومعاهدة جنيف التي تجرم استهداف المدنيين، مؤكداً أن هذه الهجمات خرق خطير لاتفاق المناطق العازلة في إدلب.

وطالب الائتلاف الجانب الروسي بتحمل المسؤولية تجاه هذه القصف وتجاه الخروقات المتتالية والمستمرة للاتفاق من خلال القصف المدفعي المتواصل الذي تنفذه قوات النظام والميليشيات الإيرانية على مناطق ريفي إدلب وحماة.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى