حلب

النظام يدخل اللغة الروسية بمدارس حلب

تعتزم مديرة التربية التابعة للنظام في حلب، أن تنشر مادة اللغة الروسية في جميع مدارس المدينة بأقرب وقت.

ويدعم النظام انتشار تعليم اللغتين الروسية والإيرانية في سوريا بسبب مواقف الدولتين المؤيد للنظام والمساند له ضد الثوار.
وقال مدير تربية حلب، ابراهيم ماسو: "إن المديرية تعمل على تأمين الكادر التدريسي اللازم من أجل تدريس اللغة الروسية في مدارس حلب وإدخالها في المنهاج الدراسي، ومن الممكن أن تصل إلى عشر مدارس مع بداية العام الدراسي القادم".
وأشار إلى أن عدداً من المدارس تقوم بتدريس اللغة الروسية حالياً في حلب وهي أربع مدارس.
وأضاف "الأمر يحتاج لكادر تدريسي من أجل تغطية كافة المدارس، ونعمل حالياً على تجهيز هذا الكادر من أجل زيادة عدد المدارس التي تدرس اللغة الروسية".
وأوضح "أن اللغة الروسية دخلت عامها الرابع في المدارس السورية ويوجد توسع لنشر المادة في عدة مدارس أخرى بحلب".
ويدعم النظام إنشاء المعاهد التعليمية التي تدريس اللغتين الروسية والإيرانية، حيث يوجد عدة معاهد تعليمية في حلب باشرت بإقامة دورات تعليمية في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى