سوريا

النظام يحرز تقدماً في درعا، وأكثر من 270 ألف نازح نحو الحدود السورية الأردنية

تتواصل المعارك بين الثوار من جهة وبين قوات النظام والمليشيات الموالية له من جهة اخرى مدعومة بطيران حربي روسي في ريف درعا، حيث تسعى قوات النظام لبسط السيطرة العسكرية الكاملة على المنطقة من خلال حملة عسكرية ضخمة تشنها منذ أكثر من 15 يوماً.
 
وقال ناشطون في درعا أنّ الثوار تمكنوا من تدمير 5 دبابات لقوات النظام على جبهة "الطيرة" شمال مدينة طفس بريف درعا خلال محاولة قوات النظام التقدم في المنطقة، في حين تشهد النقاط الخاضعة لسيطرة الثوار في المنطقة قصفاً جوياً ومدفعياً مكثفاً مع مشاركة فاعلة للطيران الحربي الروسي في التغطية النارية،  كما ذكرت وسائل إعلام أن قوات النظام تمكنت يوم أمس من السيطرة على بلدتي الجيزة والمسيفرة بعد معارك عنيفة مع الثوار تخللها قصف جوي ومدفعي مكثف.
 
من جهتها قالت الأمم المتحدة اليوم الإثنين أن عدد النازحين في جنوب سوريا نتيجة العمليات العسكرية الأخيرة للنظام وحلفائه تجاوز 270 الفاً، هاربين من القصف الذي يلاحقهم هائمين في الصحاري بعد أن أغلقت كل الحدود في وجههم.
 
وقال الناطق باسم المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في الأردن محمد الحواري لوكالة فرانس برس "كنا نتوقع ان يصل عدد النازحين في جنوب سوريا نتيجة العمليات العسكرية الأخيرة الى مئتي ألف، لكنه تجاوز 270 الفا.
 
وكانت الأردن قد أعلنت في وقت سابق إغلاق حدودها بشكل كامل أمام النازحين السوريين من المناطق المشتعلة، في حين أرسل أهالي المدن الحدودية بعض المساعدات العينية إلى النازحين المتجمعين بالقرب من الحدود السورية الأردنية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى