سوريا

النظام يبدأ بتهجير أهالي مدينة حرستا إلى الشمال السوري

قال المجلس المحلي لمدينة حرستا أن قافلة مؤلفة من 31 حافلة على متنها 1575 شخصاً من أهالي مدينة حرستا غادرت المدينة اليوم الخميس باتجاه قلعة المضيق في ريف حماه على أن تكون الوجهة الثانية هي مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي.
 
وذكر المجلس المحلي أن من بين المهجرين 4 حالات اسعافية في حالة خطرة، بالإضافة لـ 4 مرافقين لهم، في حين قالت وكالة رويترز للأنباء أن من بين الذين غادروا المدينة اليوم الخميس 400 عنصراً من الثوار.
 
في ذات السياق قال فيلق الرحمن في الغوطة الشرقية أنه تم التوصل مع الجانب الروسي لوقف إطلاق النار في القطاع الأوسط في الغوطة بدءً من الساعة الـ 12 ليلاً من اليوم، في حين لم يتم تحديد مدة الاتفاق.
 
ميدانياً قال الدفاع المدني في الغوطة الشرقية أن 3 مدنيين استشهدوا وأصيب اخرين بجروح إثر قصف للطيران الحربي والمرحي استهدف مدينة عربين في الغوطة الشرقية بريف دمشق، فيما شهدت مدن دوما وزملكا وحزة وعين ترما قصفاً بمختلف أنواع الأسلحة ما أدى لوقوع إصابات بين المدنيين.
 
وتسعى قوات النظام للسيطرة على كامل منطقة الغوطة الشرقية بريف دمشق بالرغم من شملها ضمن منطقة "خفض التصعيد" التي تم الاتفاق عليها في أستانا بضمانة روسيا وتركيا وإيران، في حين تعتبر روسيا أحد الأطراف التي تساند قوات النظام في حملتها العسكرية الشرسة على مدن وبلدات الغوطة الشرقية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى