دولي

المبعوث الأممي الخاص لسوريا يفصح عن أهداف اللجنة الدستورية

قال المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا “غير بيدرسون” أنه سيلتقي مساء غدً الثلاثاء، وزراء خارجية روسيا وتركيا وإيران في مدينة “جنيف”.
جاء ذلك؛ في مؤتمر صحفي للمبعوث الأممي “غير بيدرسون” في مدينة “جنيف” السويسرية ، حيث أكد بيدرسون أن أعضاء اللجنة الدستورية الخاصة بسوريا، بدأوا بالتوافد إلى مدينة جنيف، تحضيراً لاجتماع “اللجنة الدستورية” الذي سيعقد في يوم الأربعاء 30 أكتوبر الحالي.
وأضاف بيدرسون أن تشكيل “اللجنة الدستورية” هو الاتفاق السياسي الأول من نوعه، بين المعارضة والنظام.
ونوه بيدرسون في تصريحاته، أن “اللجنة الدستورية” لوحدها ليست قادرة على إيجاد حل للصراع في سوريا، على حد وصفه، لكنها خطوة مهمة نحو الاتجاه الصحيح، آملاً أن تقوم اللجنة بإحراز تطورات ميدانية مهمة.
وشدد بيدرسون على ضرورة مناقشة وضع المعتقلين والمفقودين من المدنيين، وفقاً للقرار 2254 في اجتماعات جنيف.
وختم بيدرسون تصريحاته بضرورة مصادقة السوريين على الدستور الجديد، الذي سيتم إقراره موضحاً أن اللجنة الدستورية ستتخذ قراراتها بالإجماع أو بعد موافقة 75% من أعضاء اللجنة .
يذكر أن الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريش” قد أعلن في 23 من الشهر الماضي، عن تشكيل “اللجنة الدستورية” بعد موافقة حكومة النظام وهيئة التفاوض السورية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى