سوريا

الغوطة الشرقية: مئات الأطفال مصابون بسوء تغذية

قالت المتحدثة باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة، يونيسيف، مونيكا عوض: "أن عمليات التقييم الأخيرة تظهر أن 232 طفلاً يعانون من سوء تغذية حاد وهو أمر يتطلب تدخلاً سريعاً لإبقاء الأطفال على قيد الحياة".

وأضافت "828 طفلاً آخرين يعانون من سوء تغذية حاد متوسط، فيما هناك 1589 مهددين".
وتوفي رضيعان، إحداهما طفلة عمرها 34 يوماً وطفل آخر عمره 45 يوماً بسبب عدم كفاية الرضاعة الطبيعية مؤخراً.
كما توفيت الرضيعة سحر ضفدع داخل مشفى في حمورية بعد ساعات من التقاط مصور فرانس برس صوراً لها، كما توفي طفل آخر، السبت الفائت، في بلدة مديرا بالغوطة الشرقية.
ولا تحصل الأمهات على الغذاء الجيد الأمر الذي يجعلهن هزيلات وغير قادرات على إرضاع أطفالهن، وفق عوض.
وأوضحت عوض "أن الاحتياجات الإنسانية كبيرة، ويحتاج الأطفال إلى الغذاء والدواء والإمدادات الغذائية العلاجية".
وكان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة طالب الأمم المتحدة بإلقاء المساعدات جواً إلى غوطة دمشق بسبب الحصار المفروض عليها من قبل النظام.
وحمل الائتلاف المسؤولية الكاملة للنظام الذي يفرض الحصار على بلدات ومدن الغوطة الشرقية، مطالباً عبر بيان بإنهاء فوري لحصار الغوطة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى