سوريا

العثور على مقبرة جماعية في الرقة وفريق الإستجابة ينتشل العديد من المدنيين

اكتشف فريق الاستجابة الاولي التابع لمجلس الرقة المدني، أمس الأربعاء، مقبرة جماعية جديدة في حي رميلة شمالي شرقي مركز المدينة تعود لمدنيين قضوا جرّاء حملة تدمير الرقة بقيادة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بالتعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وتزامن اكتشاف المقبرة مع تمكن فريق الاستجابة من انتشال أكثر من تسعة جثث من حي "البياطرة" الكائن وسط المدينة وذلك بعد عدة شكاوى من المدنيين بوجود جثث تحت الابنية المدمرة.

وأبدى أهالي مدينة الرقة تخوفهم من المخاطر التي قد تترتب على تفسخ الجثث المدفونة تحت الأنقاض، منذ أكثر من 9 شهور، والتي بدأت روائحها تنتشر في أجواء المدينة بالتزامن مع ارتفاع درجات الحرارة، في ظل تقاعس كبير لسلطة الأمر الواقع عن هذا الأمر.

وسيطرت قوات سورية الديمقراطية على مدينة الرقة في شهر تشرين الثاني من العام الفائت، بعد انسحاب تنظيم "داعش" منها إلى أرياف دير الزور الشرقية والشمالية بعد تدمير أكثر من 70% من المدينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى