سوريا

الطيران الروسي وطيران التحالف يرتكبان مجزرتين بدير الزور

قصف كل من الطيران الروسي وطيران التحالف عدة مناطق في مدينة دير الزور، اليوم الثلاثاء، ما أدى إلى استشهاد عشرات المدنيين وجرح آخرين.

وأدى القصف من الطيران الروسي الذي استهدف مخيم في ريف دير الزور الغربي إلى استشهاد 27 مدنياً كحصيلة أولية.
أما طيران التحالف فقصف ذات المنطقة ما أسفر عن استشهاد 10 مدنيين.
وقالت شبكة دير الزور الإخبارية "إن 27 مدنياً قضوا جراء غارات استهدفت المعبار النهري في قرية حوايج ذياب شامية ومخيم النازحين في قرية زغير شامية بريف دير الزور الغربي".
وأضافت "أن العدد مرشح للزيادة بسبب كثرة الجرحى".
وأكد ناشطون أن الطيران الروسي هو المسؤول عن المجزرة التي ارتكبت في المنطقة.
ووثق الناشطون أسماء الشهداء والجرحى الذين تعرضوا للقصف في المنطقة.
وتشهد مدينة دير الزور معارك بين النظام وتنظيم الدولة "داعش" على أكثر من محور في محاولة من الأول التقدم وإحكام السيطرة على المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى