سوريا

الخارجية التركية تبحث مع الأمم المتحدة الوضع في إدلب

ناقشت وزارة الخارجية التركية، مع المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسون، في أنقرة، أمس الخميس، الوضع في إدلب وتشكيل اللجنة الدستورية السورية.
وكشفت الخارجية التركية في بيان لها نشرته وسائل إعلام تركية، أن "لقاءا جرى بين نائب الوزير التركي، سيدت أونال، مع غير بيدرسون، أمس الخميس، في أنقرة، وناقش الطرفان الأحداث الأخيرة في إدلب وتشكيل اللجنة الدستورية السورية".
وكان بيدرسون، قد صرح خلال جلسة مجلس الأمن الدولي، في نهاية آب/أغسطس، أن تشكيل اللجنة الدستورية السورية على وشك الانتهاء، معربا عن أمله بأن يتم الإعلان عن إنهاء هذه العملية في نهاية أيلول/سبتمبر.
وكانت الحكومة التركية قد أعلنت أن استراتيجتها الأساسية هي استقبال أية موجة نزوح جديدة محتملة من محافظة إدلب السورية، خارج حدودها، آملة أن يتم تحقيق الاستقرار في المنطقة.
أفادت وكالة "الأناضول" أن نائب وزير الداخلية التركي إسماعيل تشاتقلي، أكد أن استراتيجية بلاده الأساسية هي استقبال أية موجة نزوح جديدة محتملة من محافظة إدلب السورية، خارج حدودها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى