سوريا

الخارجية الأمريكية: نظام الأسد يستخدم الأسلحة الكيماوية كل عام

قالت الخارجية الأمريكية أمس الاثنين، إنها تمتلك أدلة تثبت استخدام نظام الأسد للسلاح الكيماوي في محيط محافظة إدلب.
جاء ذلك في بيان لها أكدت فيه أن نظام الأسد يستخدم الأسلحة الكيماوية في سوريا كل عام منذ انضمامه لاتفاقية حظر الأسلحة الكيماوية عام 2013.
ولفتت أن الولايات المتحدة الأمريكية قدمت أدلة على أن نظام الأسد استخدم غاز الكلور كسلاح في أيار 2019 في الكبينة بريف اللاذقية، و غاز السارين في آب 2013 في الغوطة الشرقية ما تسبب بمقتل أكثر من 1400 مدني.
ونوهت أن نظام الأسد متورط بفظائع لا حصر لها بسبب ارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، حيث دعت في بيانها لإيقاف استخدام الأسلحة الكيماوية المحرمة دولياً من قبل نظام الأسد.
وكانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان قد وثقت استشهاد 1472 مدنياً وإصابة 9889 آخرين خلال 222 هجوماً كيماوياً في سوريا، منها 217 هجوماً نفذها نظام الأسد و5 نفذها تنظيم (داعش).
الجدير بالذكر أن وزير الخارجية الأمريكية “مايك بنس” كان قد أكد استخدام نظام الأسد للأسلحة الكيماوية؛ في محافظة إدلب في أيار الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى