سوريا

الجيش الوطني يصدر بياناً بمنع إطلاق النار العشوائي واعتقال المدنيين إلا بقرار من القضاء

أصدر الجيش الوطني بياناً اليوم السبت تداوله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي شدد بموجبه على ضرورة منع إطلاق النار بشكل عشوائي في المناطق التي تسيطر عليها الفصائل التي تتبع للجيش الوطني شمال سوريا.
 
وألغى البيان جميع السجون والمحاكم الخاصة بالفصائل العسكرية المنضوية تحت راية الجيش الوطني وشدد على إحالة جميع الموقوفين إلى المحاكم المختصة، وفي حال المخالفة يعتبر أن الموقوفين مخطوفين ومعتقلين قسرياً.
 
وذكر البيان أنّه يمنع اعتقال أي مواطن من قبل أي فصيل إلا بكتاب رسمي من القضاء وعن طريق الشرطة العسكرية حصرياً.
 
وشدد البيان على التزام عناصر الجيش الوطني باللباس العسكري وعدم ارتداء أي ملابس أخرى وعدم ارتداء اللثام، وأكد على ضرورة تسليم العناصر المطلوبة للقضاء خلال مدة أقصاها 48 ساعة من تاريخ إصدر البيان، وإلا سيعتبر المتخلف مشاركاً في الجريمة ومتستراً عليها.
 
وطالب البيان كافة وحدات الشرطة العسكرية المنتشرة في المناطق الخاضعة لسيطرة الجيش الوطني شمال سوريا بمتابعة القرارت والعمل بضمونها وإحالة المخالفين للقضاء العسكري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى