حلب

الجبهة الشامية تفصل 52 عنصراً في صفوفها على خلفية تجاوزات في عفرين

أعلنت الجبهة الشامية العاملة في ريف حلب الشمالي اليوم الجمعة فصل 52 عنصراً في صفوفها بسبب التجاوزات التي حدثت في مدينة عفرين عقب السيطرة عليها والتي أثارت استياء مدنيين في مدينة عفرين، وناشطين ثوريين.
 
وقالت الجبهة الشامية في بيان لها اليوم الجمعة أنها فصلت كتيبة “شؤوس الحق”، بقيادة أبو زيد منغ، والبالغ عددها 52 عنصرًا، بسبب اعتدائها على أموال وممتلكات المدنيين في عفرين، ونص البيان على منع الكتيبة المفصولة من الانتساب لأي جهة كانت ضمن “الجيش الوطني”، مشيرًا إلى إحالة ملف المخالفات إلى القضاء العسكري.
 
وشهدت مدينة عفرين تجاوزات كبيرة من عناصر تابعين للجيش الوطني، عبر سرقة ممتلكات للمدنيين الذين تركوا منازلهم إثر تصاعد وتيرة القتال في محيط المدينة انذاك، ونشر ناشطون العديد من الصور ومقاطع الفيديو تظهر عناصر تقوم بأعمال سرقات للمحال التجارية والمنازل داخل المدينة.
 
من جهته اتخذ الجيش الحر خطوات سريعة للحد من هذه التجاوزات تمثلت بنصب حواجز على مداخل المدن المحررة ومنع خروج الحافلات التي تحمل مسروقات، وأحال العديد من العناصر التي ارتكبت تجاوزات إلى القضاء العسكري.


 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى