حلب

الثوار يسيطرون على 7 قرى في محيط عفرين ضمن عملية "غضن الزيتون"

واصل الجيشيان السوري الحر والتركي تقدمهما في محيط مدينة عفرين بريف حلب الشمالي ضمن عملية "غصن الزيتون" ليسيطروا على عدة قرى وبلدات مكبدين قوات PYD خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.
 
وقال مراسل مركز حلب الإعلامي أن المعارك أسفرت اليوم عن سيطرة غرفة عمليات "غصن الزيتون" على قرى شربانلي وشديا وخراب سماق وقرية "كري" وتلتها على محور "راجو"، وعلى قرية "دورقا" على محور "بلبل" وقرية ديوان الفوقاني والتلال المحيطة بها على محور "جنديريس" وقرية جقلا تحتاني على محور الشيخ حديد، بعد معارك عنيفة مع قوات PYD تكبد خلالها الأخير خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.
 
في سياق اخر نظم نشطاء من مدينة تل رفعت وقفة في مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي بذكرى السنة الثانية لتهجيرهم من مدينتهم بعد أن سيطرت عليها قوات PYD إثر انشغال الثوار انذاك بصد قوات النظام والمليشيات الموالية له في محيط مدينة حلب، وطالب الناشطون باستمرار عملية "غصن الزتيون" حتى استرجاع جميع المناطق التي سيطر عليها PYD في ريف حلب الشمالي.
 
وكان رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم صرح اليوم الخميس خلال مؤتمر صحفي جمعه مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بأن عملية غصن الزيتون تهدف إلى حماية أرواح المدنيين من الإرهاب، وأضاف أن بلاده تعمل على القضاء على النشاطات الإرهابية التي يمارسها الارهابيون حتى لا تنتقل إلى ألمانيا وأروبا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى